2014/07/17

12:26 م

وسائل إعلام إسرائيلية تتحدث عن تسلل مقاومين

وسائل إعلام إسرائيلية تتحدث عن تسلل مقاومين فلسطينيين عبر نفق قريب من قطاع غزة إلى مستوطنة صوفا وتشير إلى أن عملية التسلل كادت أن تغير المشهد على الأرض. وكتائب القسام تقصف صباح اليوم تل أبيب بصاروخي (M75) وبئر السبع وعسقلان.اسرائيل ورعب الانفاق

وسائل إعلام إسرائيلية تتحدث عن تسلل مقاومين فلسطينيين عبر نفق قريب من قطاع غزة إلى مستوطنة صوفا وتشير إلى أن عملية التسلل كادت أن تغير المشهد على الأرض. وكتائب القسام تقصف صباح اليوم تل أبيب بصاروخي (M75) وبئر السبع وعسقلان.

نجح عدد من المقاومين الفلسطينيين في التسلل إلى الاراضي المحتلة والعودة منها في عملية تبنتها كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس.

وفي بيان لها قالت القسام "في اطار معركة العصف المأكول قامت مجموعة خاصة من كتائب الشهيد عز الدين القسام بعملية تسلل خلف خطوط العدو بمنطقة صوفا في تمام الساعة الرابعة صباحاً وخلال انسحابها بعد استكمال مهتمها تعرضت لنيران طيران العدو، وقد عاد كافة مجاهدينا بفضل الله بسلام".
وكانت تحدثت وسائل إعلام اسرائيلية عن إحباط  عملية تسلل مجموعة فلسطينية عبر نفق إلى مستوطنة صوفا.
وذكرت القناة الأولى أن "النفق الذي جرى التسلل عبره يعد من الأنفاق المتفجرة"، أي التي يجري تفجيرها تحت أقدام جنود الجيش الإسرائيلي، وهذا قد يتسبب بكارثة كبيرة، مضيفة أن "هناك مخاوف من وجود الكثير من هذه الأنفاق".
وأشارت القناة العاشرة إلى أن المجموعة المتسللة تضم ما بين 13 و20 مقاتلاً فلسطينياً، وأن العملية كانت ستغير المشهد على الأرض.
في هذا الوقت واصلت المقاومة الفلسطينية الرد على اعتداءات الاحتلال. وذكرت وسائل إعلام اسرائيلية أن صلية كبيرة من الصواريخ أطلقت على تل أبيب وهشارون وعسقلان.
وأعلنت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس أنها قصفت تل أبيب بصاروخي (M75) وبئر السبع، وعسقلان صباح اليوم.
وكشفت كتائب القسّام في شريط مصور تفاصيل الكمين المحكم الذي نصبه مجاهدوها لوحدة من الكوماندوس الإسرائيلي البحري، التي حاولت التسلل إلى شاطئ  قطاع غزة ما أدى إلى وقوع خسائر في صفوف قوات الاحتلال قبل أن تندحر تحت غطاء جوي وبحري كثيف.

المصدر:الميادين
Blogger تعليقات
Disqus تعليقات
اختر نظام التعليقات الذي تفضله

ليست هناك تعليقات