2014/07/26

7:24 م

كيف يتحول الانسان من طبيب الي وحش

كيف يتحول الانسان

عندما تقارن بين الصورتين ماذا يخطر في بالك للوهلة الاولى وكيف تتبدل الانسانية بسبب غسيل الادمغه والافكار التي يروج لها وتتلاشى
الطبيب القاتل

في الصورة طبيبان , أقسما على حفظ حياة الناس وتخفيف آلامهم. الأول على اليمين : نرويجي اسمه مادس جيلبرت، ترك النرويج ونعيمها و جاء متطوعاً لإنقاذ أطفال غزة وأهلها المسلمين بلا مقابل.
والآخر سعودي عربي مسلم : اسمه فيصل العنزي ، هاجر الى أرض الرافدين لذبح أطفالهم ـ المسلمين أيضاً ـ ، وبعدما كلت يمينه من الذبح فجّر نفسه في مدينة كركوك ليقتل اثنين وثلاثين عراقياً بالتمام والكمال ناهيك عن الجرحى ومبتوري الأطراف .
السؤال هو : أن كلا الشخصين متعلمان وصاحبا مهنة انسانية كما يفترض
فما الذي جعل الأول متبرعاً لأنقاذ الناس , والثاني مجاهداً لذبحهم..!!
وما الذي جعل الأجنبي يحن على أبنائنا بينما يتصدى "ما يسمى بالمؤمن" لحز رقابهم,,
أليست هي الأنسانية العابرة للدين والعرق واللون والجنس ، الأنسانية التي تمسك بها الأول بينما تخلى عنها الثاني لأفكار جاهلية سلبته آدميته وحولته الى حيوان مفترس 
Blogger تعليقات
Disqus تعليقات
اختر نظام التعليقات الذي تفضله

ليست هناك تعليقات